أنت هنا

الخميس, سبتمبر 29, 2022 - 13:39

حينما تلمع آذاننا ونسمع صوت امرأة تزغرد، نعرف أن هناك حدثًا مهمًا في الجوار. وعندما نسمع أشطُر مهاهاتها، نعرف سبب زغردتها وماذا وراء احتفالها. تلك الأبيات المغنّاة، والمعروفة بالزغاريد أو المهاهاة هي جزء من الموروث الشفوي الشعبي المنتشر في بلاد الشام ويقال في المناسبات المختلفة.

 

تدعوكم نسيجنا إلى جلسة حوارية وأحاديث عن الزغاريد والموروث الشفوي مع الحكواتية والكاتبة سالي شلبي. قامت سالي شلبي بالبحث عن الزغاريد والمزغردات في ال 2021 وأخذها بحثها إلى مناطق مختلفة في الأردن لتفتش على الزغرودة والمزغردات والمحافظين والمجددين لهذا الموروث الشفوى وما يحدث به من حفظ ومحافظة وانتقال وتجديد وتطوير. في هذا اللقاء تتحدث سالي عن البحث وما نتج عنه من تأملات وأفكار.